1 2 12
1 15 25

: !

  1. #1

    21-04-2007
    (( ))
    803

    [ ]

  2. #2

    03-02-2006
    149

    سبحان الله
    احسها تضبط زي ماقلت
    شكرا جزيلا

  3. #3

    11-07-2005
    12,278

    هذه بعض الاستفتاءات التي أجاب عنها مكتب سماحة آية الله العظمى السيد السيستاني دام ظله الوارف .
    الاستفتاء: ما هو رأيكم بخصوص الاستخارة من طريق الإنترنت؟
    الجواب: لا اعتبار فيها إلاّ بالوثوق من فاعل الخيرة.


    الاستفتاء: هل يجوز الاستخارة عن طريق الأنترنت عن طريق بعض المواقع؟
    الجواب: العمدة في الاستخارة هو التوجه والامتثال ومراعاة شروطها واوقاتها الخاصة ولشخصية المستخير أثر مهم في النتيجة

    المصدر :
    نقلتها من موقع هجر .. نقلا عن أخينا المحترم حسين المطوع.. في منتدى الفقه والعقائد .
    وكنت قد وجدت فتاوى أخرى في موقع السراج قبل فترة من الزمن بهذا الخصوص.
    ... !!


    ..




    ... .. ..


  4. #4

    21-04-2007
    (( ))
    803

    براءه ،،

    جزيل الشكر والإمتنان على المتابعة ،،،

    تحيتي

    [ ]

  5. #5

    21-04-2007
    (( ))
    803

    .
    : ʿ
    : .





    .
    : ڿ
    :




    : { }. . ɡ







    [ ]

  6. #6

    11-07-2005
    12,278

    أخي الكريم أبو حور

    من في الشبكة العنكبوتية الذي يقوم بهذه الخيرة .. أو الفاعل للخيرة ؟.
    هل هو أنت الفاعل للخيرة ؟.
    طبعا أنت تتحدث عن الموقع ...
    والموقع يضعك أنت الفاعل للخيرة والمستخير في نفس الوقت ...

    لهذا وكونك الفاعل للخيرة يجب أن تكون عارفا بالأوقات المناسبة للخيرة وأن تكون متوجها لله سبحانه وتعالى وروحانيتك عالية . وكذا بقية الشروط .

    ولكون الخيرة بالقرآن ... من المفترض وبحسب ما أعرف أنك تنوي فتح القرآن والنظر للآية وبحسب ما تفهمه منها ستعمل . وهذا الأمر غير متحقق في الموقع فأنت تتلقى صفحة عشوائية تظهر بفعل فاعل غيرك وهو الحاسب وأيضا المراد من الآيات الظاهرة في الصفحة موجود مسبقا فلا يكون بحسب فهمك للآية بل هو بحسب من قام بكتابة هذا الأمر .

    هنا قد تتولد الإشكالية ...
    ولكوني لا أستطيع رد الأشكال وإن توفرت شروط الفاعل للخيرة ... سيكون للشك نصيب فلا يمكن للخيرة أن تكون .

    طبعا أتمنى ممن لديه الدراية ودفع الإشكال أن لا يبخل به علينا .

    لهذا أخي أبو حور تكون أنت الفاعل للخيرة لا من وضع الخيرة في الموقع .
    ... !!


    ..




    ... .. ..


  7. #7

    21-04-2007
    (( ))
    803

    /








    [ ]

  8. #8

    30-01-2005
    58


  9. #9

    24-11-2005
    27

    السلام عليكم

    السؤال: هل يجوز الاستخارة عن طريق الأنترنت عن طريق بعض المواقع؟
    الجواب: لا اعتبار بها والعمدة في الاستخارة هو التوجه والامتثال ومراعاة شروطها واوقاتها الخاصة ولشخصية المستخير أثر مهم في النتيجة.


    هذا السؤال والجواب من موقع السيد السيستاني - حفظه الله -
    ولكن هل السؤال دقيق.؟!
    السؤال لم يوضح ما هي طبيعة الإستخارة في الإنترنت ولم يذكر نوعه أهي استخارة بالقرآن أم بشيء آخر...

    الخيرة عن الطريق الإنترنت هي عبارة عن وجود كل صفحات المصحف الكريم بالكتابة الإلكترونية في برنامج الخيرة القرآنية ، فهل هنالك فرق بين المصحف الذي بين يدينا والمصحف الإلكتروني ..!
    وهل يوجد فرق بين اختيارنا لصفحة عشوائية من المصحف مباشرةً أو عن طريق برنامج آلي..!
    إن الصفحة التي سنختارها عشوائياً من المصحف المطبوع ستكون نفسها التي سيختارها البرنامج الإلكتروني ..لو كان التوجه نفسه
    وبما أنه ليس باستطاعة أي انسان أن يفهم مجمل هذه الصفحة وان يستنتج منها ما هو المطلوب من المُستخير فعله
    قام صاحب هذا الموقع بوضع برنامج ووضع وصف للخيرة عن كل صفحة في المصحف الكريم للتسهيل على المؤمنين
    ولكن هذا الوصف على حسب فهم أحد االمشايخ ربما أو أحد العلماء ولكن من هو هذا العالم ، وهل هو ممن نثق فيه..؟!
    إن كان الجواب بنعم فإن الخيرة ستكون صحيحة بشرط أن نكون متوجهين لله سبحانه وتعالى وموفرين شروط الخيرة العامة من طهارة وقراءة...
    وإن كان لا ...فلا يمكننا أن نعتمد على هذه الخيرة لأن وصف النتيجة قد لا يكون صائباً.

    هذه وجهة نظري

    قطرة حب

  10. #10


    11-10-2004
    1,472

    !!

    !!


    !!

    - -
    !!

    !!

    - -



    .


    " "

    http://almodarresi.com/estakhar.htm
    Nothing About Us Without Us

  11. #11

    15-05-2007
    511

    العمدة في الاستخارة هو التوجه والامتثال ومراعاة شروطها واوقاتها الخاصة

    قليلاً ما أتردد على مجالس طلبة العلم، وأرى أنهم حفظهم الله يأخذون الخيرة للناس في أي وقت، حتى ولو لم يكن جيداً للاستخارة. فنصيحة لكل الناس : اعلموا أوقات الاستخارة ثم اطلبوها، فيظهر أن الكثير من الطلبة الروحانيين جاهلون بالمواقيت.

    صاحب رأي

  12. #12

    07-09-2006
    1,044

    ممكن ان تدلونا على اوقات ا الخاصه لعمل لاستخاره.

    جزاكم الف خير

  13. #13

    07-07-2003
    126

    السؤال هل ممكن استخير لنفسي بالقرآن؟
    مع اني ماعندي اي علم زايد ولا تفقه
    بس مجرد ارتياح للاية (او بالاحرى اية الغلظة والشدة والتي يذكر فيها الكفار تكون نهي)
    والتي يذكر فيها المؤمنين وفيها اوامر مثل اذهبا استجبنا....تون زينة.؟
    ماهو الرأي الشخصي في ذلك (طبعا مع مراعاة الرأي الشرعي بداية ).


    الله يثيبكم
    *******
    *******

  14. #14

    15-05-2007
    511

    أوقات الاستخارة :

    السبت : من طلوع الشمس إلى العصر.

    الأحد : من الصبح إلى الظهر، ثم من العصر إلى المغرب.

    الاثنين : من طلوع الفجر إلى طلوع الشمس، ثم من الغذاء إلى العصر.

    الثلاثاء : من الصبح إلى الظهر، ثم من العصر إلى العشاء.

    الأربعاء : من الصبح إلى العشاء.

    الخميس : من طلوع الفجر إلى العشاء.

    الجمعة : من طلوع الفجر إلى العشاء.

    ويستطيع أي شخص أن يأخذ الاستخارة لنفسه بالشروط التالية :

    1- أن يكون متوجهاً إلى الله، واثقاً به، مستغفراً تائباً، يأخذها بنية العبادة والتقرب إلى الله، ويستحسن أن تكون في وقت تكون روحانيته فيه عالية، كما بين صلاة الظهر والعصر على سبيل المثال.

    2-أن لا يبني على مخالفة الخيرة.

    3- تعيين الفعل الذي من أجله تكون الخيرة، شريطة أن لا يكون الفعل محرماً.

    ويقرأ عند الاستخارة الفاتحة، ثم الدعاء المشهور : " اللهم صلي على محمد وآل محمد، اللهم إني أسألك بحق محمد وأنت المحمود، وبحق علي وأنت الأعلى، وبحق فاطمة وأنت فاطر السماوات والأرض، وبحق الحسن وأنت المحسن، وبحق الحسين وأنت قديم الإحسان، وبحق التسعة المعصومين من ذرية الحسين عليهم السلام، أسألك أن تصلي على محمد وآل محمد، وأن تريني الحق حقاً حتى أتبعه، والباطل باطلاً حتى أجتنبه، برحمتك يا أرحم الراحمين ".

    إن القلب عندما يسمع ذلك الدعاء ويتلوه، فإنه يرفرف إلى عالم الملكوت، ويتعلق بأوعية المشيئة الإلهية، محمد وأهل بيته الطيبين الطاهرين صلوات الله عليهم أجمعين، ولن يرى إلا الحق عن طريقهم. فتدبروا في الدعاء وأنتم تقرؤوه، فإنه من عين اليقين.

    صاحب رأي

  15. #15

    15-05-2007
    511

    ملاحظة : المعروف أن الاستخارات المتداولة جاءت بها الروايات الشريفة، فهل جاء في خيرة الإنترنت نص شرعي؟

    خيرة الإنترنت لا يأخذها للمستخير شخص روحاني، كما أنها لا تلتزم بأوقات الاستخارة الشرعية، ولا يوجد عليها نص شرعي، وغاية ما تقوم به هو ضربة حظ مع توضيح معنى الآية القرآنية. لذلك فإنني أفضل للمؤمنين الخيرة المتداولة، وهناك خيرة قرآنية تباع في مكتبات البحرين لا تكلف المستخير عناء فهم الآية، بل تقوم بوضع الآية في الورقة اليمنى، ونتيجة الخيرة في الصفحة اليسرى.

    صاحب رأي